هكذا تتم مجازاة لاعبي اولمبيك اليوسفية لكرة السلة بعد تحقيقهم الصعود وجمعية حقوقية تصف الامر بالمهزلة..

مساحة اعلانية

عبد الرحيم ابن الخطاب :

طالب فرع الجمعية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن بإقليم اليوسفية من المسؤولين من وضع حد لمهزلة قيام لاعبات ولاعبي فريق نادي أولمبيك اليوسفية لكرة السلة أمام مقر المكتب المديري للنادي، احتجاجا على عدم توصلهم بمنح الفوز للست أشهر الأخيرة، ومنحة الصعود إلى القسم الممتاز، ولرواتب الشهرين الأخيرين من السنة الجارية.

وقال أحد أعضاء الفرع بانه من العيب والعار ان تتم مكافأة لاعبين ادخلوا الإقليم والمدينة الى التاريخ بإنجاز غير مسبوق في مدينة الرياضة الوطنية التي كثيرا ما رفعت علم الوطن، متحسرا على زمن كانت فيه اليوسفية منارة الرياضة والعلم قبل ان تتحول الى دوار كبير يعاني الهشاشة والفقر رغم ترواثه الفوسفاطية.

وأعرب لاعبات ولاعبو الفريق في تصريحات مختلفة أنهم اضطروا للاحتجاج أمام مقر المكتب المديري للنادي بعد التلاعب الذي طالهم عند مطالبتهم بصرف مستحقاتهم، حيث تبرأ المكتب المسير للفريق من ذلك وطالبهم بالتوجه للمكتب المديري للحصول عليها، في حين أشار لهم هذا الأخير انه لا تربطه أي علاقة بهم وأن عليهم التوجه للمكتب المسير للفريق، مما اعتبره اللاعبات واللاعبون تملصا من تحمل المسؤولية لدى المكتبين، ومحاولة للتهرب من صرف مستحقاتهم المالية.

وحسب مصادر عليمة فان احد اللاعبين وهو محمد الصافي ممن ساهموا في الصعود وجد نفسه وحيدا بعد تعرضه لإصابة دون أن يقوم أي واحد من أعضاء المكتب المسير القيام بزيارته ولو من باب الإنسانية  باستثناء مدرب النادي الذي قام بنقله الى المستشفى

شارك المقال
  • تم النسخ
مساحة اعلانية
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي